الرئيسية / إسلاميات / من هي ذات النطاقين ولماذا سميت بهذا الاسم | فهمنى دوت كوم

من هي ذات النطاقين ولماذا سميت بهذا الاسم | فهمنى دوت كوم

المقدمة

عظم الدين الاسلامى من مكانة المرأة وجعل لها شأن عظيم، وكان للنساء دور كبير فى رفعة هذا الدين، ومن بين تلك النسوة كانت أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنها وعن والدها، ولأسماء العديد من المواقف التي تُحسَب لها، وخلّدت كرها على مرِّ التاريخ، وسيبقى حاضراً حتّى قيام الساعة؛ لما لتلك المواقف من أهمية في تغيير مجريات الأحداث، فقد وقفت أسماء -رضي الله عنها- على إحدى ثغرات الإسلام وصانتها ، وقد ثبت ذلك من خلال ما مرَّ بتاريخها الحافل بالأحداث،

فمن هي أسماء ذات النِطاقين؟ وما هو نسبها؟

أسماء ذات النِّطاقَين هي أسماء ابنة الصحابيّ الجليل أبي بكر الصديق رضي الله عنهما، واسمه عبد الله بن عثمان، وأسماء هي زوج الزبير بن العوام، وأمّ عبد الله بن الزبير، واسم أمها قيلة -وقيل: اسمها قتيلة- وهي (ابنة عبد العزى بن عبد أسعد بن جابر بن مالك بن حسل بن عامر بن لؤي .

لماذا سميت أسماء بذات النِّطاقَين؟

وحسب ما ورد أنّها رضي الله عنها حين جهّزت الماء والغذاء لرسول الله وأصحابه أثناء الهجرة لم تجد ما تربط به الوعاءين، فقامت بشقّ حزامها إلى نصفين حتّى تضع الماء والغذاء، وذهبت إلى غار ثور بلا نطاق؛ حيث كان رسول الله صلّى الله عليه وسلم موجوداً هو ومن معه هناك، فلمّا رآها رسول الله صلى الله عليه و سلم تسير بلا نطاق وقد آثرته على نفسها بشّرها بأنّ الله تبارك تعالى قد أبدلها بنطاقها الّذي ربطت به غذاء رسول الله و ماءه نطاقين في الجنّة، فسُمّيت بذات النّطاقين.

ابناء ابي بكر الصديق

أسماء بنت أبي بكر أكبر سناً من السيّدة عائشة أمّ المؤمنين رضي الله عنهما، وهي أختها لأبيها -غير الشقيقة، أمّا عبد الله بن أبي بكر فهو شقيق أسماء رضي الله عنهم جميعاً، وقد وُلِدت السيّدة أسماء -رضي الله عنها- قبل الهجرة بسبعٍ وعشرين سنةً، وكان عمر أبيها حين مولدها عشرين سنةً ونيّفاً، وقد كانت أسماء بنت أبي بكر من السَّبّاقات إلى الإسلام حيث كان ذلك بعد إسلام سبعة عشر شخصاً، ولمّا هاجرت إلى المدينة المنورة كانت حاملاً بعبد الله بن الزبير، فولدته قبل وصولها إلى المدينة، وكان مولده في قباء تحديداً.

مشهد أخر من حياة اسماء بنت ابي بكر

لاسماء رضي الله عنها الكثير من المواقف، حدث معها حين الهجرة أنّه لمّا هاجر النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- مع أبي بكر أتت إلى بيت أبي بكرٍ جماعةٌ من قريش، وكان فيمن أتى معهم أبو جهل بن هشام، فوقفوا عند باب دار أبي بكر رضي الله عنه، فخرجت إليهم ابنته أسماء، فقالوا لها: (أين أبوك يا بنت أبي بكر)؟ فقالت لهم: (لا أدري والله أين أبي)، حينها لطمها أبو جهل بيده على خدِّها، وكان فاحشًا خبيثًا – فطُرح قرطها من لطمته تلك.

وفاة اسماء بنت ابي بكر

حين جاءت الوفاة أسماءَ -رضي الله عنها- طلبت من أهلها أن يُجْمِرُوا ثِيَابِها بعد موتها ثمّ يُحنّطوها، وطلبت منهم ألّا يذَرُوا عَلَى كَفَنِها حَنُوطًا وَلا يُتبعوها من ثِيَابِها شَيْئًا، وكان موتها بَعْدَ مقَتلِ ابْنِهَا عَبْدِ اللَّهِ بن الزبير بعدّة أيام، وقد كان مقتله يوم الثلاثاء السابع عشر مِنْ جُمَادَى الأُولَى سَنَةَ ثَلاثٍ وَسَبْعِينَ للهجرة

المصدر : http://fhimny.com/?p=1209&preview=true

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *